زيارة قائد أركان الدرك لروصو مهمة حافلة بالأنشطة (صور)

بدت زيارة اللواء عبد الله ولد أحمد عيشة قائد أركان الدرك الوطني لمدينة روصو عاصمة ولاية الترارزة تأكيدا هاما على محورية التكوين والتأطير في سياسة القيادة الجديدة.

فمن خلال هذه الزيارة التي قام بها قائد أركان الدرك التي جاءت بهدف حضور حفل تبادل المهام بين قائدي مدرسة الدرك في روصو القائد السابق والقائد الجديد، كان لها دور في التأكيد على الإرادة الجادة لتطوير هذا القطاع الذي أحرز تقدما كبيرا في الفترة الأخيرة.

وأدى قائد أركان الدرك الوطني اللواء عبد الله ولد أحمد عيشة، يوم أمس الخميس بمدينة روصو، زيارة تفقد واطلاع لبعض المرافق التابعة للقطاع، شملت مدرسة الدرك الوطني وكتيبة الدرك بولاية اترارزة وفرقتي الدرك بكل من روصو والعبارة.

وخلال زيارته لمدرسة الدرك، أشرف على تبادل المهام بين قائدها الجديد العقيد أحمدو ولد الشيخ الحسن وقائدها السابق العقيد محمدو ولد أيده.

كما قام بزيارة داخل المدرسة شملت قاعات العروض والمحاضرات والتدريس والمخازن والمباني الادارية واستمع لشروح مفصلة من طرف القائمين عليها.

نشير إلى أن مدرسة الدرك الوطني بروصو تم إنشاؤها في مارس سنة 1964 وتوفر التكوين العسكري والمهني والمعنوي.

واستطاعت هذه المدرسة تكوين دفعات مختلفة من الدرك الوطني ساهمت في بسط الأمن على مختلف أنحاء التراب الوطني، بالإضافة إلى تكوين وتدريب دفعات من الإداريين من مختلف التخصصات، كانت آخرهم دفعة متكونة من 469 فردا شاركت منها سرية في فعاليات تخليد الذكرى 51 لعيد الاستقلال الوطني.

ويرجع هذا النجاح لمدى التنظيم الذي تحظى به قيادة أركان الدرك والتقاليد الدركية المبنية على الانضباط، والذي انعكس على نشاط مدرسة الدرك الوطني في روصو مؤخرا بقيادة العقيد محمدو ولد أيده الذي عين قائدا للمكتب الثالث بقيادة الدرك وهو ما يعتبره مراقبون ترقية له عرفانا بجهوده الصادقة وحنكته في مجال التدريب والمهام التي توكل إليه.

كما تتمتع مدرسة الدرك بجهاز تأطيري نوعي من ضباط سامون وضباط وضباط صف أكفاء، استطاعوا تخريج دفعات في كامل اللياقة البدنية والجاهزية العسكرية، متسلحين بالمعارف والخبرات الضرورية.

وكان قائد اركان الدرك قد استقبل لدى وصوله مدينة روصو من طرف الوالي المساعد لولاية اترارزة السيد محمد فال ولد محمد محمود وعمدة بلدية روصو المساعد السيد ابراهيم الفال محمد امبارك والقادة العسكريين و الامنيين بالولاية.

ونظمت مدرسة الدرك في روصو مأدبة إفطار فاخرة على شرف قائد الأركان وقادة الأجهزة العسكرية والأمنية والسلطات الإدارية والمنتخبين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى