شركاء موريتانيا يطلعون على البرنامج الحكومي أولوياتي الموسع

أطلقت وزارة الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية لقاء صباح اليوم الثلاثاء لعرض برنامج أولوياتي الموسع أمام الشركاء الفنيين والاقتصاديين لموريتانيا.

وقال وزير الشؤون الاقتصادية السيد عثمان مامودو كان إن هذا البرنامج يمثل توسعة لبرنامج أولوياتي الذي أطلقه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مطلع العام الجاري “ليشمل مجموعة نشاطات تم اختيارها نظرا لتأثيرها السريع على التشغيل والنمو وعلى محاربة الفقر وكذا على النهوض بالقطاعات الإنتاجية”.

وأضاف الوزير أن البرنامج سيكون مدعوما بإصلاحات عميقة ستمكن من “إرساء دعائم نمو اقتصادي متسارع ومستديم وشامل، وخلق فرص عمل دائمة وتنويع المداخيل، وتحسين نسبة تغطية الحاجات الغذائية للدولة بصفة ملحوظة وفي كافة المجالات، وضمان الولوج لخدمات أساسية نوعية، ودعم تضامن الأمة مع المجموعات الأكثر هشاشة”.

مؤكدا أن المزيد من الجهود سيتم بذلها من أجل تنفيذ متناسق لهذا البرنامج، مثمنا “الوثبة التضامنية لشركائنا الفنيين والماليين حين تعلق الأمر بجائحة كوفيد19، تلك الوثبة التي تجسدت من خلال أشكال الدعم والتسهيلات المقدمة لبلادنا في مختلف المجالات”.

ويتضمن برنامج أولوياتي الموسع ستة محاور هي: تطوير البنى التحتية الداعمة للنمو، تحسين العرض الاجتماعي ودعم الطلب، تثمين مقدرات القطاعات الإنتاجية والتعجيل بتحقيق الاكتفاء في مجال الغذاء، إسناد القطاع الخاص (المصنف وغير المصنف)، التشجير وخلق فرص عمل في المجالات الخضراء، الحكامة وتنفيذ البرامج.

زر الذهاب إلى الأعلى