نواكشوط: محاضرة حول خطر ضياع الآثار والممتلكات الثقافية

نظم بيت الشعر بنواكشوط أمس الخميس محاضرة حول المخاطر المحدقة بالتراث الأثري الوطني في ظل غياب رقابة الممتلكات التراثية والثقافية والأثرية وعدم الحفاظ عليها من الضياع.

وقدم المحاضرة الدكتور أحمد مولود أيده الهلال أستاذ التاريخ والحضارة والمختص في الأركيولوجيا وعلم الآثار، وتطرق البحث إلى واقع التراث المادي في ظل حالة شبه إستقالة المعهد الموريتاني للبحث والتكوين في مجال التراث ضمنيا عن القيام بالمهام المناطة به.

واعتبر المحاضر أن السياق الحالي أفسح المجال لتزايد عمليات نهب المواقع وتهريب التراث المنقول خلال السنوات الماضية في خضم “حمى” التنقيب عن الذهب التي اجتاحت البلد وكانت تداعياتها ولا تزال كارثية على التراث الأركيولوجي عموما مع الأسف.

وحضر المحاضرة رئيس بيت الشعر الدكتور عبد الله السيد وعدد من قادة الثقافة والفكر والباحثين والأدباء.

زر الذهاب إلى الأعلى