اللجنة الأولمبية تعقد جمعيتها العامة وتناقش تقريرها المالي 2019

عقدت الجمعية العامة العادية للجنة الوطنية الأولمبية الموريتانية دورتها الأولى لسنة 2020 السبت في فندق نواكشوط تحت رئاسة السيد عبد الرحمن عثمان، رئيس اللجنة.

وتناقش الجمعية التقرير المالي لسنة 2019 والمصادقة على تعيين مفوض للحسابات وتقديم تقرير عن الأنشطة من طرف الأمين العام واخيرا ,المصادقة على الخطة الإستراتيجية 2020-2024.

وأكد رئيس اللجنة في كلمة بالمناسبة أن الانتشار الواسع لجائحة كفيد 19 أخر انعقاد الجمعية التي كان من المفترض أن تعقد من قبل مما أدى الى تأجيل أنشطتها المبرمجة لهذا الموسم سواء على المستوى الوطني أو المستوى الدولي .

وأضاف أن الجائحة ما تزال موجودة ويتطلب التعايش معها اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والأخذ بالحذر والالتزام بالتدابير .

وأوضح أن الرياضة عامل ضامن للصحة وفي هذا السياق تم توقيع اتفاقية بين رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس ادهانوم غيبر يسوس.

وبين أن أي عمل في هذا المجال لن يتوج بالنجاح إلا من خلال التزام ودعم كافة الرياضيين لتحقيق الرؤية والطموحات التي تدفع الحركة الأولمبية الموريتانية تحت راية التضامن والتعاون بين الأسرة الرياضية الأمر الذي يجسد لقيم الأولمبية.

وجرى افتتاح الجمعية العامة بحضور ممثل عن وزارة التشغيل والشباب والرياضة واعضاء المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية ورؤساء الاتحاديات الرياضية.

زر الذهاب إلى الأعلى