مفوضية الأمن الغذائي تتسلم شحنة تمور سعودية

أشرف مفوض الأمن الغذائي المساعد السيد لمام ولد عبداوة، اليوم الخميس بمباني إدارة المخازن التابعة للمفوضية، على تسلم شحنة من التمور، هدية من المملكة العربية السعودية الشقيقة لبلادنا.

وخلال إشرافه على تسلم الهدية السعودية، أكد المفوض المساعد أن هذه الهدية تأتي في إطار تدعيم علاقات التعاون والأخوة والصداقة القائمة بين البلدين الشقيقين، تلبية لطموح قائدي البلدين، فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وأضاف المفوض المساعد، أن المملكة العربية السعودية، دأبت على تقديم هذه المساعدة لبلادنا، مثمنا دور الهدية السعودية من التمر، ففضلا عن القيمة الغذائية لمادة التمر، فهو يحتل موقعا مهما في الوجبة الموريتانية.

السيد المفوض المساعد أضاف أن الهدية السعودية من التمر ساهمت بانتظام في تعزيز الأمن الغذائي للبلد، ومد يد العون للفئات الهشة من المواطنين، تلك الفئات التي يحتل النهوض بها موقعا متقدما في سلم أولويات الحكومة، بتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد الشيخ الغزواني، وبإشراف مباشر من معالي الوزير الأول السيد محمد بلال مسعود.

من جانبه أكد السيد محمد بن عايد البلوي سعادة السفير السعودي في بلادنا، أن حكومة بلاده تُولي عناية خاصة للعلاقات بين البلدين الشقيقين، من أجل النهوض بها إلى آفاق أرحب، مضيفا أن مختلف المشاريع التي تنفذها المملكة في بلادنا، دليل واضح على ماوصلت إليه علاقات البلدين من مستوى عال ومتقدم.

وتشمل الهدية السعودية 75 طنا من التمر، مقدمة من طرف مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، عاينها في مخازن المفوضية، السيد المفوض المساعد وسعادة السفير ووفديهما المرافقين، كما تم توقيع محضر استلامها في نهاية الحفل.

جرى الحفل بحضور السيد سليمان الشريع رئيس مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وبعض أطر المفوضية، وطاقم من السفارة السعودية في نواكشوط.

زر الذهاب إلى الأعلى